الرؤية

دور لرعاية الأيتام مصممة ومنشأة وفقا لمعايير جودة و معايير قياسية علمية، تفي بالاحتياجات الصحية والنفسية والسلوكية لنزلائها من البنين والبنات وتساعد القائمين عليها في إدارة الموارد المتاحة لهم بأفضل السبل الممكنة، وهذه الدور ليس شرطاً أن تكون فاخرة أو باهظة التكاليف، لكنها بسيطة، وعملية، وصحية، وانسيابية وتؤدى وظائفها بكفاءة وفاعلية اقتصادية، وجميلة، وباعثة على البهجة.

الرسالة

تعمل جمعية أصدقاء كفالة اليتيم في تعاون وثيق مع كل المؤسسات والأفراد المهتمين بالطفولة والشباب بصفة عامة والأيتام بصفة خاصة، من أجل تطوير دور الأيتام وتحسين ظروف الإقامة فيها.

ولذلك وجدنا أنه من الضروري تصميم وثيقة بالمعايير العملية لإدارة أعمال الحياة اليومية في دور ومؤسسات رعاية الأيتام. وبما أنه لا يوجد مثل هذا الدليل في مصر مسبقاً، تم بدء أولى وأهم مشروعاتنا و هو انجاز دليل معايير الجودة لدور ومؤسسات رعاية الأيتام في مصر.

كما تعمل الجمعية على تصميم دليل المعايير القياسية الأساسية للبناء وتخطيط المساحة والتصميم الفعال والتصميم الداخلي لمرافق الدار. هذه المعايير الأساسية ستساعد العاملين في المؤسسات على القيام بعملهم على أكمل وجه، كما توفر للمقيمين بالدار كل وسائل الراحة والصحة النفسية والبدنية. هدفنا هو تخفيف آلام الأطفال الأيتام وتنمية قدراتهم ومهارتهم وتربيتهم بشكل يجعلهم قادرين على الاندماج في المجتمع كمواطنين صالحين، نشطاء ومبدعين.

جائزة كريم الحسيني

هي جائزة سنوية لتكريم كل من قام بإنجاز مميز في مجال رعاية الأيتام بمصر. في التاسع من نوفمبر ٢٠١٣ تم إقامة الحفل السنوي الأول لتكريم التلاميذ الأيتام المتفوقين في مراحل الدراسة المختلفة، ومقدمي الرعاية المتميزين من دور رعاية محافظات القاهرة الكبرى . وسوف تمنح مستقبلاً جوائز إلى المنظمات التي تطبق أفضل الممارسات في إدارة دور رعاية الأيتام، وإلى الإعلاميين المهتمين برفع الوعي العام بقضايا الأيتام. بالإضافة إلى تقديم فرص للدارسين والباحثين – من خلال منح كريم الحسيني - لإجراء بحوث ذات صلة بهذه القضايا.

وتعتمد الجمعية في ذلك على خبرات أعضائها وأصدقائها من المتخصصين في المجالات المختلفة، وعلى ما تلقاه من دعم وتعاون ومساندة من الأفراد والجمعيات والمؤسسات الأخرى في المجتمع، مستفيدة في ذلك كله من الخبرات والتجارب والدروس التي يقدمها العاملون في هذا المجال وتلك التي يمكن الإطلاع عليها في أنحاء العالم المختلفة.