على الرغم من النوايا الطيبة والعزم الصادق والتبرعات الكريمة الموجهة من الأفراد والجمعيات إلى إنشاء وإدارة دور الأيتام في مصر ، فإن كثيرا من هذه الدور لازال يفتقر إلى معايير الجودة والمعايير القياسية الأساسية التي تكفل قيام دور الأيتام بتلبية الاحتياجات الصحية والنفسية والسلوكية لنزلائها من البنين والبنات بما يؤهلهم لاندماجهم من جديد كأفراد أسوياء ومنتجين في المجتمع.   يتطلب تعامل الجمعية مع مشكلات الأيتام ضرورة العمل فى أربعة دوائر محيطة باليتيم:

  • ​أولها البنية التحتية والتصميم الداخلي لدار الأيتام وظروف المعيشة
  • ​وثانيها البيئة الاجتماعية لليتيم متمثلة فى مقدمي الرعاية من العاملين بالدار أو من يقوم بدورهم.
  • ​وثالثها المجتمع ومؤسساته المؤثرة بشكل مباشر أو غير مباشر في حياة اليتيم ومشكلات الأيتام.
  • ​ورابعها اليتيم نفسه وتنميته البدنية والنفسية والمهنية والأخلاقية.